فاعلية برنامج تدريبي لتنمية مهارات تصميم وانتاج أدوات التقييم الإلكتروني لدى أعضاء هيئة التدريس ومدى رضاهن عنه

منشور: 
2017
لاحظت الباحثة من خلال عملها كعضو هيئة تدريس بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن في مدينة الرياض من ندرة الدورات التدريبية لعضو هيئة التدريس للانتقال من التعليم التقليدي إلى التعلم الإلكتروني، والتدريب على تطبيقات تكنولوجيا التعليم في العملية التعليمية من قبل متخصصين في هذا المجال لتحقيق أهدافها في ضوء حاجتهم المستمرة، وخاصًة تلك البرامج التي تتناول التدريب على تصميم الاختبارات الإلكترونية. وبالإضافة إلى طلب أعضاء هيئة التدريس توفير دورات للتدريب على تصميم الاختبارات الإلكترونية تحديدًا، وذلك لما له من أثر كبير في تطوير العملية التعليمية بشكل عام وفي المرحلة الجامعية بشكل خاص. مما ولّد لدى الباحثة كمتخصصة في مجال تكنولوجيا التعليم الإحساس بوجود حاجة لإعداد برنامج تدريبي لأعضاء هيئة التدريس.
رابط للنص الكامل

المصدر: مجلة الجامعة الاسلامية للدراسات التربوية والنفسية، 2017، 25(3)، 21-45

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدفت الدراسة الحالية إلى معرفة صورة البرنامج التدريبي لتنمية مهارات تصميم وانتاج أدوات التقييم الإلكتروني لدى أعضاء هيئة التدريس، ومعايير تصميم هذه الاختبارات الإلكترونية، وفاعلية البرنامج التدريبي في تنمية كل من الجانب المعرفي والتقني لأعضاء هيئة التدريس في تصميم الاختبارات، ودرجة الرضا لديهن عن  البرنامج التدريبي المقترح في تنمية مهارات تصميم وانتاج أدوات التقييم الإلكتروني.

واقتصرت الدراسة على أعضاء هيئة التدريس في جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، وأجريت الدراسة في الفصل الثاني من العام الجامعي 2015/2016 م.

ولتحقيق أهداف الدراسة استخدم المنهج ذو التصميم شبه التجريبي، حيث تمت مقارنة نتائج العينة قبل وبعد البرنامج التجريبي لمعرفة مدى فاعليته في تنمية مهارات تصميم وانتاج أدوات التقييم، ودرجة الرضا لديهن.

وتكون مجتمع الدراسة من جميع أعضاء هيئة التدريس بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، وأما العينة فاقتصرت على (11) عضوًا تم اختيارهم بشكل قصدي، وأما أدوات القياس فشملت كل من: قائمة بمعايير تصميم الاختبارات الإلكترونية واحتوت على ثلاثة معايير، وهي: تربوية وتضمنت (30) مؤشرًا، وفنية وتضمنت (6) مؤشرات، وتقنية وتضمنت (14) مؤشرًا، واختبار لقياس الجانب المعرفي للعينة وتكون في صورته النهائية من (15) مفردة، وبطاقة تقييم للجانب التقني وتكونت في صورتها النهائية من (21) مفردة، والبرنامج التدريبي، واستبيان لقياس درجة الرضا لدى أعضاء هيئة التدريس عن البرنامج التدريبي وتكونت في صورتها النهائية من (14) مفردة.

أشارت النتائج إلى الاتفاق حول (32) معيار تربوي للاختبارات الإلكترونية، وعلى (6) معايير فنية و (14) معيار تقني، وبينت نتائج الاختبار المعرفي على عدم وجود فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسطي درجات أعضاء هيئة التدريس القبلي والبعدي، ولكن مع استخدام اختبار ولكوكسن لعينتين مترابطتين دلت النتيجة على قيمة دالة إحصائيًا ومن استخدام نسبة الكسب لبلاك تبين مدى فاعلية البرنامج التدريبي في الجانب المعرفي، وتبين من متوسط جميع فقرات الاستبانة عن رضا العينة عن البرنامج.

وفي ضوء نتائج الدراسة قدمت الباحثة العديد من التوصيات والمقترحات، ومنها:

  1. دعم وتشجيع برامج تصميم الاختبارات الإلكترونية.
  2. زيادة التدريب لأعضاء الهيئة التدريسية على تصميم الاختبارات الإلكترونية.
  3. إجراء دراسة لمعرفة معوقات تصميم الاختبارات الإلكترونية لدى أعضاء هيئة التدريس واقتراح تصور لمواجهة تلك المعوقات.
  4. أثر تصميم أعضاء هيئة التدريس للاختبارات الإلكترونية وتوظيفها في العملية التعليمية على اتجاهات الطلبة نحو استخدامها. 

ملاحظة: 

هل أنتم مهتمون بموضوع المقالة؟ انضموا إلى دورتنا المحوسبة كيف تكون معلّم عبر الانترت​

تعرض أكاديمية موفيت أون لاين عدد من الدورات المحوسبة والتي تعني بالمعرفة البيداغوجية وتطوير أدوات تدريسية حديثة. 

التحديث: أيلول 23, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق