أثر التنمية المهنية (التدريب) أثناء الخدمة للمعلم على دافعيته الأكاديمية المهنية (دافعية الإنجاز) في الأردن

منشور: 
2016
يشهد ميدان التربية والتعليم تطورًا مذهلًا وسريعًا في جميع النواحي، خاصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وهذا يتطلب معلمًا مدربًا تدريبًا جيدًا ولديه دافعية أكاديمية مهنية (دافعية إنجاز) لتنفيذ كل تلك البرامج ومواكبة هذا التطور الهائل. ونظرًا لتنوع برامج التدريب التي تقدمها وزارة التربية والتعليم للمعلم، سواء أكان ذلك قبل الخدمة أم أثناء الخدمة، فقد جاءت هذه الدراسة للإجابة عن السؤال الرئيس التالي: ما مستوى الدافعية الأكاديمية المهنية (دافعية الإنجاز) للمعلمين في مديرية قصبة مدينة عمان الأردنية؟
رابط للنص الكامل

المصدر: المجلة التربوية الدولية المتخصصة، 2016، 5(10)، 329-342

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدفت الدراسة الحالية إلى معرفة مستوى الدافعية الأكاديمية المهنية للمعلم، ومعرفة ما إذا كان لبرنامج التدريب أثناء الخدمة، دعم التطوير التربوي (Education     Reform support Program/ERSP) أثر على تلك الدافعية؛ والوقوف على الفروق في دافعية الإنجاز لدى المعلمين تعزى لكل من المتغيرات: التدريب والجنس.

ولتحقيق أهداف الدراسة استخدم المنهج الوصفي التحليلي، وأما مجتمع الدراسة فتكون من جميع المعلمين والمعلمات العاملين في مديرية قصبة عمان، عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية. وأما عينة الدراسة فقد تم اختيارها بالطريقة العشوائية البسيطة من مجتمع الدراسة حيث تم توزيع (200) استبانة، وزعت على (100) من المعلمين المدربين، وعلى (100) من غير المدربين. استعيد منها (188) استبانة.

وأما أداة الدراسة فقد قامت الباحثة ببناء استبانة تكونت من قسمين على النحو التالي: يحوي القسم الأول منها المعلومات الديمغرافية، والمكونة من: الجنس،
والمدرسة. وأما القسم الثاني والذي يقيس أسئلة الدراسة والمتعلقة بدرجة دافعية
المعلمين والمعلمات الأكاديمية المهنية في منطقة قصبة عمان في الأردن، والتي تتمثل في الفقرات من (1-40) فقرة.

أشارت النتائج إلى عدم وجود أي أثر يعزى للتدريب أثناء الخدمة على الدافعية لدى المعلمين الذين تلقوا التدريب، سواء كان ذلك على مستوى المدرسة أو المجموعة كاملة، كما لم يكن هناك أي تأثير للتدريب على جنس المتدرب (معلم، معلمة).

في ضوء نتائج البحث تم تقديم العديد من التوصيات والمقترحات، ومنها:

  1. ضرورة مراجعة وزارة التربية والتعليم للدورات التدريبية التي يخضع لها المعلمون والمعلمات أثناء الخدمة.
  2. مراعاة التوقيت الذي ينفذ فيه الدورات التدريبية بحيث يكون مناسبًا للمعلمين.
  3. القيام بدراسات من قبل وزارة التربية والتعليم للتعرف على الحاجات الفعلية للمعلمين، ومعرفة آلية التنفيذ لتحقيق أكبر قدر مرجو من هذه الدورات.
التحديث: شباط 19, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق