نموذج ABCDE لتصميم بيئات التعلم الافتراضية متعددة المستخدمين

منشور: 
2016
منذ عام 2006 والعوالم الافتراضية تقدم إمكانيات حديثة للمتعلمين للتفاعل مع بعضهم البعض عبر شبكة الإنترنت، حتى أصبح العالم الافتراضي يُعرف للعالم ومن خلال وسائل الاعلام بما يُسمى "الحياة الثانية، Second Life"، وقد أثر تزايد الاهتمام بهذه البيئات الافتراضية الجديدة إلى أن أصبح لها أكثر من عشرة مليون مستخدم جديد مسجلين فيها عبر الشبكة، واكشفوا الإمكانيات الرائعة للتفاعل مع بعضهم البعض في عالم عادي وثلاثي الأبعاد. فما هي هذه العوالم؟ وكيف تم تصميمها؟
رابط للنص الكامل

المصدر: مجلة التعليم الإلكتروني، 2016، 19.

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

تُعتبر بيئات التعلم الافتراضي محاكاة كمبيوترية، وعادة ما تكون في صورة ثنائية الأبعاد أو ثلاثية، بحيث يوظف مستخدم هذا العالم الافتراضي ما يسمى بالوكيل أو الشخصية الافتراضية (Avatar)، ومن خلال هذه الشخصية الافتراضية يتعامل المستخدم مع البيئة المحيطة به، والتفاعل مع الشخصيات الافتراضية لباقي المستخدمين. وتعرف كذلك على أنها أماكن تم خلقها وتصميمها داخل الكمبيوتر لتوطين عدد كبير من البشر، وهي شبكة دائمة ومتزامنة من البشر، وتسمح للتفاعل بينهم.

وتعد أنشطة التعلم التشاركي من أهم الاستراتيجيات المستخدمة في هذه البيئات الافتراضية، ومن أجل وضع تصميم تعليمي لها، فقد تم وضع نموذج يتكون من عدة مراحل، وسمي بنموذج "ABCDE"، ليسهل تذكره، وبحسب بداية الكلمات التي تمثل مراحل استخدامه، وهي:

A: Analyze >> B: Begin >> C: Combine >> D: Develop >> E: Estimate

وقد تم طرح النسخة الأولية له للنقد العام، وبعد استلام ومعالجة ملاحظات كافة المستخدمين سواء من العام أو المتخصصين تم وضع نموذج (ABCDE) ذو التصميم التعليمي للبيئات الافتراضية متعددة المستخدمين، عزمي، وأبو عمار (2015).

وأما مراحل التصميم فهي:

  1. حَلل (Analyze)، وهي نقطة البداية، وفيها يتم تحديد الأهداف، وتحليل خصائص المتعلمين، وتحديد المتطلبات اللازم توافرها،
  2. ابدأ (Begin)، وتهدف هذه المرحلة إلى وضع التخطيط الجيد لوصف وتحديد العمليات البنائية والبيئية، مثل: الشخصيات، والعناصر، والتفاعل، والدعم.
  3. جمّع (Combine)، وتتضمن بناء بيئة التعلم، وتجميع عناصرها، وتشتمل على الملكية، وجداول المتابعة وأنماط وحجم مجموعات التفاعل.
  4. نفّذ (Develop)، وتشمل العمليات في المنظومة الافتراضية، ومنها: التوقيتات، وأنماط المناقشة، وضبط التفاعل.
  5. قدّر (Estimate)، وهي مرحلة تقدير وقياس وتشخيص نواتج التعلم، وتشمل: النظام، والبيئة، والمنسق.

ويلاحظ وجود تغذية مرتدة ودائمة ضمن جميع المراحل التي ذكرت.

مصادر:

نبيل جاد عزمي، وآخرون (2015). بيئات التعلم الافتراضية. في: نبيل جاد عزمي (محرر)، بيئات التعلم التفاعلية (ط2) (ص 481-542). القاهرة: يسطرون للطباعة والنشر.

التحديث: آذار 01, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق