واقع الخدمات المقدمة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة في الجامعات الفلسطينية من وجهة نظر أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية

منشور: 
2016
يعد الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة جزءًا لا يتجزأ من النظام التعليمي في الجامعات بشكل عام وفي فلسطين بشكل خاص، حيث تتزايد أعداد المعوقين في فلسطين نتيجة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي. وتعد مشكلة ذوي الاحتياجات الخاصة ورعايتهم وتعليمهم إحدى أهم القضايا الوطنية الأساسية التي تواجه المجتمع الفلسطيني، وبالرغم من توافر بعض الدراسات العربية والاجنبية التي تناولت موضوع هؤلاء الطلبة وجد الباحث أن هناك حاجة ماسة بهذه الفئة المهمة من طلبة الجامعات الفلسطينية، وبخاصة وأن الدراسات في هذا المجال على الصعيد الفلسطيني تحديدًا نادرة.
رابط للنص الكامل

المصدر: مجلة جامعة القدس المفتوحة للأبحاث والدراسات التربوية والنفسية، 2016، 4(16)، 223-252

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدفت الدراسة الحالية إلى معرفة واقع الخدمات المقدمة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة في الجامعات الفلسطينية من وجهة نظر أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية.

ولتحقيق هذه الأهداف استخدم المنهج الوصفي التحليلي لملاءمته لأغراض الدراسة، وتكونت عينة الدراسة من (688) عضو هيئة تدريس، وموظفًا إداريًا، حيث تم اختيارهم بالطريقة الطبقية العشوائية البسيطة، وتم توزيع العينة تبعًا لمتغير الجامعة والجنس والدرجة العلمية، وأجريت الدراسة في الفصل الأول من العام الدراسي 2014/2015 م.

ولجمع البيانات استخدم الباحث استبانه قام بتطويرها بعد مراجعة الأدب ذو الصلة والإطلاع على الدراسات الأجنبية والعربية، وتكونت الاستبانة من قسمين، الأول ويحوي المعلومات الشخصية للمستجيب، والثاني ويتكون من (56) فقرة والتي تتضمن آراء أعضاء هيئة التدريس والعاملين حول الخدمات الجامعية المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتوزعت فقرات الاستبانة على المجالات التالية: الأكاديمي، والإداري، والاجتماعي، والنفسي، والتكنولوجي، والتسهيلات البنائية.

أشارت أبرز نتائج الدراسة إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في تقديم الخدمات التعليمية المقدمة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة تعزى لمتغير الجامعة التي يتعلمون فيها، ولا لمتغير الجنس والمؤهل العلمي.

وفي ضوء نتائج الدراسة قدم الباحث العديد من التوصيات والمقترحات، ومنها:

  1. إنشاء مراكز مصادر وخدمات للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة.
  2. إجراء عملية تقويم دورية للخدمات المقدمة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة.
  3. توفير المناهج والوسائل التعليمية اللازمة لتحسين التحصيل العلمي.
  4. توفير مواقع الكترونية خاصة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة.
  5. العمل على خلق اتجاهات إيجابية لدى العاملين والطلبة في الجامعات الفلسطينية تجاه ذوي الاحتياجات الخاصة من أجل تحقيق الدمج.
  6. اشراك الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة في اللجان ومجالس الطلبة داخل الجامعات الفلسطينية.
التحديث: أيّار 02, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق