الإتجاهات الإدارية المعاصرة بمؤسسات رياض الأطفال

منشور: 
2016
إن الاهتمام بتربية الأطفال هو اهتمام بحاضر ومستقبل الأمة كلها، وتنشئة الأطفال التنشئة السليمة هو المواجهة الضرورية لتحديات وصراعات المستقبل ومواكبة عصر التقدم العلمي. فالأطفال باعتبارهم طاقة بشرية إذا أحسن تنميتها ورعايتها الرعاية المتكاملة، أسهمت بجدية في تحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي، ولذا ركزت الاتجاهات التربوية المعاصرة على الطفل باعتباره محور العملية التعليمية وهدفها. وتعتبر مرحلة رياض الأطفال من أهم المراحل التي يمر بها الإنسان، ففيها تنمو ميوله واتجاته، ويكتسب ألوانًا من المعرفة والمفاهيم والقيم وأساليب التفكير ومبادئ السلوك، مما يجعلها فترة حاسمة في مستقبله وتظل أثارها العميقة في تكوينه مدى العمر. وترتبط جودة مؤسسات رياض الأطفال بمدى توافر الإدارة الفاعلة التي تمتلك من المهارات والكفايات ما يؤهلها لقيادة عمليات التطوير والتجديد التربوي.

المصدر: الثقافة والتنمية –مصر، 2016، 16(104)، 1-116

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدفت الباحثة في هذا المقال إلى التعرف على واقع الإدارة المدرسية برياض الأطفال  بشكل عام، وفي جمهورية مصر بشكل خاص من حيث فلسفتها والأهداف القائمة عليها، على مفهومها وأهميتها، ونشأة رياض الأطفال وتطورها، ومفهوم إدارة المدرسة وأهدافها ووظائفها، وكذلك بعض الاتجاهات الإدارية المعاصرة وبعض مشكلات إدارة رياض الأطفال.

ولتحقيق هذه الأهداف وتحت عنوان المنظومة التعليمية لمرحلة رياض الأطفال استعرض مفهوم رياض الأطفال، ونشأة مرحلة رياض الأطفال وتطورها، والفلسفة التربوية لها، والأهداف العامة لهذه المرحلة، وأهميتها، وينتهي هذا الباب بمبررات الاهتمام برياض الأطفال بدولة مصر. وتحت عنوان المنظومة الإدارية لمرحلة رياض الأطفال عولج مفهوم إدارة رياض الأطفال، وأهدافها، ووظائفها ومنها التخطيط، والتنظيم، والقيادة والتوجيه، والاتصال، واتخاذ القرار،والمتابعة والتقويم. وهنا جاءت على ذكر مبررات تطوير إدارة رياض الأطفال، والاهتمام الدولي بمرحلة رياض الأطفال، وتحديات الألفية الثالثة كالعولمة وتكنولوجيا المعلومات وانعكساتها على التعليم.

في الفصل الثالث وتحت عنوان الهيكل الإداري لإدارة رياض الأطفال في مصر تناولت مديرة الروضة وأدوارها، ومعلمة الروضة والكفايات الأساسية المطلوبة منها، الطبيبة والأخصائيات على أنواعهن، والسكرتيرة.

وفي الباب الرابع وتحت عنوان الممارسات الإدارية بمؤسسات رياض الأطفال ذكر:

  1. إتخاذ القرار وشمل مفهومه، وأهميته، وأنواعه.
  2. الاتصال الإداري وشمل مفهوم الاتصال التربوي، وأهميته، وعناصر الاتصال الإداري واتجاهاته ووسائله.
  3. إدارة الوقت وشمل مفهومه وأهميته، وعوامل نجاحه.
  4. تفويض السلطة وشمل مفهومها وأهدافها، ومميزات التفويض الإداري وما يتحقق من ذلك، ومبادئ التفويض.
  5. قيادة التغيير وشمل مفهوم قيادة التغيير ودواعيه، وأهدافه ومستوياته، ومداخله ومنها الانفراد بالسلطة أو المشاركة أو التفويض، ومقاومة التغيير، ومجموعة من الطرق تساعد في الحد من مقاومة الأفراد للتغيير.

واختتم البحث بمشكلات إدارة رياض الأطفال في بعض المجلات مثل ضعف التمويل، وضعف المشاركة المجتمعية، والمركزية في إدارة نظم التعليم، وضعف التنمية المهنية لمعلمات رياض الأطفال، وزيادة كثافة الفصول.  

التحديث: تموز 30, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق