برنامج حاسوبي مقترح لتشخيص صعوبات تعلم العلوم لطالبات المرحلة المتوسطة

منشور: 
2017
لتدريس العلوم في مراحل التعليم المختلفة مكان رئيس؛ إذ يعتبر إحدى المهارات الأساسية التي يكتسبها الطلبة، كما وأنه وسيلة لإكمال دراستهم، وبناء شخصياتهم، حيث ينعكس التحصيل في مجال العلوم على المواد الأخرى. وتعتبر مادة العلوم إحدى العوائق المعرفية لدى الطلبة بما تشكله من تراكم في المعلومات، والارتباط بينها، ولذا سعى التربويين جاهدين لتذليل هذه الصعوبات، وسعى المهتمون بالتربية في المملكة العربية السعودية إلى التطوير المستمر في محتوى المادة العلمية وأسلوب عرضها.
رابط للنص الكامل

المصدر: المجلة الدولية التربوية المتخصصة، 2017، 6(1)، 77-94

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدف البحث الحالي إلى توظيف الحاسب الألي وبرمجياته في مجال التقويم، وبالأخص في برمجة الاختبارات التشخيصية التي تهدف للتحقق من اكتساب المتعلم المهارات الأساسية، وتشخيص الصعوبات التي تصادف المتعلم أثناء تعلمه، والتعرف على مصادر الآخطاء سواء كانت ناجمة عن سوء الفهم أم عدم التمكن من الاجراءات، أو العمليات التي تنطوي عليها هذه المهارات، وذلك لأن الكشف السريع والمبكر عنها لدى الطلبة يجعل من السهل التغلب عليها ومعالجتها.

ولتحقيق أهداف البحث تكون مجتمعه من جميع طالبات الصف الثالث متوسط بالمدارس المتوسطة بالطائف التابعة للإدارة العامة للتربية والتعليم، والمسجلات في العام الدراسي 2013/2014 م، وأما عينة الدراسة فقد تم اختيارها بالطريقة القصدية من مدرستين للبنات بالطائف، وتم اختيار الفصول لإجراء الاختبار التشخيصي فيهما بالطريقة العشوائية، وقد بلغ عدد أفراد العينة (293) طالبة، بالإضافة إلى (10) معلمات للعلوم في المدرستين. وأما أدوات البحث فقد شملت كل من:

  1. اختبار كاتل للذكاء العام (المقياس الثاني) من إعداد سلامة وعبد الغفار (1970).
  2. استبانة أراء الطالبات والمعلمات من إعداد الباحثتين.
  3. اختبار تشخيصي مبرمج في العلوم من إعداد الباحثتين.

وقد تم تطبيق الدراسة من خلال أربع مراحل، وهي: تنصيب البرنامج الحاسوبي على أجهزة المعلمات والطلبات، وتحديد أنماط الصعوبات الشائعة التي تواجهها الطالبات أثناء دراسة مادة العلوم، وتحديد الطالبات ذوات صعوبات التعلم، وتطبيق الاختبار التشخيصي الكترونيًا من خلال البرنامج الحاسوبي، ومقارنة الصعوبات بين الطالبات العاديات وذوات صعوبات تعلم العلوم.

أشارت أهم نتائج البحث إلى إمكانية استخدام البرنامج الحاسوبي المقترح في تحديد وتشخيص أنماط صعوبات تعلم العلوم لدى طالبات المرحلة المتوسطة العاديات وذوات صعوبات تعلم العلوم.

وفي ضوء نتائج البحث قدمت الباحثتان العديد من التوصيات والمقترحات، ومنها:

  1. ضرورة الاهتمام بالكشف المبكر عن الصعوبات لدى الطالبات.
  2. استخدام تقنية الحاسوب وبرامجة في عملية التشخيص.
  3. الكشف عن الصعوبات بشكل دوري.
  4. إجراء دراسات مماثلة للكشف عن صعوبات تعلم مواد أكاديمية أخرى.
  5. بحث فاعلية التقويم المعتمد على الحاسوب في مختلف المواد.       

مصادر:

سلامة، أحمد غبدالعزيز وغبدالغفاز، غبدالسلام (1970)، اختبار كاتل للذكاء المقياس الثاني، الجزء الأول والثاني، دار النهضة العربية، القاهرة: مصر.

التحديث: تموز 30, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق