مدى استخدام معلمي المرحلة المتوسطة لمهارات التدريس الفعّال من وجهة نظر المعلمين والمشرفين

منشور: 
2017
يتطلب التطور في النظريات التربوية بأن يكون المعلم ملمًا بأهداف التعليم ومبادئه، وامتلاكه لمجموعة من المهارات التدريسية الفعّالة والتي تساعده في تحقيق الأهداف التربوية، كمهارة التخطيط لدرس وتنفيذه، وكيفية التعامل مع المتعلمين، وإدارة الحوار والمناقشة، ومهارة التقويم وبناء الاختبارات وطرح الأسئلة. ومن خلال عمل الباحث كمعلم في المرحلة المتوسطة وقربه من العملية التعليمية أكد على ضرورة التعرف على مدى استخدام معلمي هذه المرحلة لمهارات التدريس الفعّال من وجهة نظر المعلمين والمشرفين للوقوف على جوانب الضعف والقصور وتقديم الحلول لها.

المصدر: مجلة كلية التربية بأسيوط –مصر، 2017، 33(2)، 431-460

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

 

هدف البحث الحالي إلى التعرف على مدى استخدام معلمي المرحلة المتوسطة لمهارات التخطيط للدرس وتنفيذه وتقويمه من وجهة نظر المعلمين والمشرفين، ومعرفة تأثير كل من المؤهل الدراسي والخبرة في مدى استخدام معلمي المرحلة المتوسطة لمهارات التدريس الفعّال.

ولتحقيق أهداف البحث استخدم المنهج الوصفي، وذلك لمناسبته لطبيعة وإجراءات البحث. وتكون مجتمع البحث من جميع معلمي المرحلة المتوسطة والمشرفين التربويين بمدينة حائل، وبلغ عددهم (756) معلمًا ومشرفًا. وتم اختيار عينة البحث بالطريقة العشوائية وبلغ عددها (80) معلم ومشرف تربوي، وتم توزيعهم وفق متغيرات البحث، وهي: المؤهل الدراسي والخبرة.

وأما أداة القياس فقد استخدمت الاستبانه باعتبارها من أفضل وسائل جمع المعلومات عن مجتمع الدراسة. وتكونت الاستبانة في صورتها النهائية من (45) عبارة موزعة على ثلاثة محاور رئيسة تخص كل من المهارات التالية: التخطيط وله (10) عبارات، والتنفيذ وله (29) عبارة والتقويم وله (6) عبارات.

أشارت نتائج الدراسة إلى أن مدى استخدام أفراد عينة الدراسة لمهارات التدريس الفعّال (مهارة كل من التخطيط للدرس والتنفيذ والتقويم) كانت متوسطة، وإلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0.05) في مدى استخدام معلمي المرحلة المتوسطة لمهارات التدريس الفعّال باختلاف المؤهل الدراسي، بينما وجدت فروق ذات دلالة إحصائية تعزى لمتغير الخبرة.

وفي ضوء ما توصل إليه الباحث من نتائج قدم العديد من التوصيات، ومنها:

  1. ضرورة أن تعمل إدارات التعليم على حث المعلمين على وضع الخطط التدريسية مسبقًا وفي بداية العام الدراسي.
  2. ضرورة تنويع الدورات التدريبية للمعلمين في مجالات: التخطيط والتنفيذ والتقويم للدرس.
  3. إجراء دراسة مماثلة لمعرفة مدى استخدام المعلمين لمهارات التدريس الفعّال في مراحل دراسية أخرى.
  4. إجراء دراسة لمعرفة أسباب تأثر مدى استخدام معلمي المرحلة المتوسطة لمهارات التقويم بمتغير الخبرة التدريسية والمؤهل الدراسي.
التحديث: آب 22, 2017
الطباعة
التعليق

أضف تعليق