التطور المهني

التطور المهني

يحتوي هذا القسم على
73 مقالة
من تاريخ
أغسطس 2014
المقالات الأكثر حداثة

التطور المهني

(
73 مقالة
)
في هذه الدراسة محاولة لتقديم ورقة علمية مناط اهتمامها الصحة النفسية للموارد البشرية، وخاصة لدى المدرسين. ولتحقيق ذلك عمد الكاتب إلى تتبع المسار التاريخي لمتلازمة الإنهاك المهني، مع تحديد دلالاته وأسبابه وأعراضه وأطواره. إضافة إلى ذلك، قام باستعراض أهم النماذج النظرية والتي من شأنها مساعدته في تفسير هذا العرض المزمن، وفهم مختلف أوجهه ومستوياته وأبعاده. وفي خاتمة المقال ألقي بعض الضوء على تأثير الإنهاك المهني السلبي على علاقة المدرس بمتعلميه، وأنهي دراسته بتوصيتين يرى بأن لهما الأهمية والمكانة من أجل النهوض بالصحة النفسية للمهنيين بشكل عام، ولهيئة التدريس خاصة.
منشور:
2016
التحديث: 2017
يمكن تحديد مشكلة البحث الحالي في الحاجة الملحة والدائمة إلى تطوير الأداء المهني لمعلمي اللغة العربية بشكل مستمر أثناء الخدمة؛ لينعكس أثر ذلك على تحصيل التلاميذ في اللغة العربية وباقي المواد الدراسية الأخرى التي يتم تدريسها باللغة العربية. ويقترض البحث أنه يمكن تحقيق ذلك من خلال التدريس الاستراتيجي، ولذا كان سؤال البحث الرئيس هو كالتالي: كيف يمكن تحقيق التنمية المهنية لمعلمي اللغة العربية من خلال التدريس الاستراتيجي؟ ولكن: ما هو التدريس الاستراتيجي؟ وما هو النموذج المقترح لتحقيق التنمية المهنية لمعلمي اللغة العربية من خلال هذا التدريس الاستراتيجي؟
منشور:
2016
التحديث: 2017
أشار العديد من الأبحاث الحديثة وذات الصلة بالموضوع إلى أنه وفي ظل التغيرات السريعة في هذا العصر أصبحت الدرجة العلمية أو الخبرة السابقة التي يحصل عليها المعلمون في مؤسسات إعداد المعلم غير كافية لممارسة المهنة، ولذلك، لا بد أن يتبعها تدريب وتأهيل مستمرين أثناء الخدمة من أجل تجديد الخبرات وزيادة الفعالية لديهم. ولذا، فإن هنالك حاجة متنامية إلى إصلاح التعليم لمواكبة التطورات السريعة الجارية، وكحل للقضية تطرح منهجية مجتمعات التعلم لما تتميز به من تحسين للجهود المشتركة والفردية والإحساس بالمسؤولية المشتركة، وتعتبر هذه المجتمعات منهجية فعالة للتنمية المهنية المستدامة للمعلمين، كما أنها استراتيجية فعالة للإصلاح المدرسي الشامل. والسؤال كيف يمكن صناعة هذا التحول وتجاوز كل العقبات في طريقه وتعميقه في المجتمع المدرسي وبناء شراكات فاعلة لإنجاحه؟
منشور:
2016
التحديث: 2017
يشهد ميدان التربية والتعليم تطورًا مذهلًا وسريعًا في جميع النواحي، خاصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وهذا يتطلب معلمًا مدربًا تدريبًا جيدًا ولديه دافعية أكاديمية مهنية (دافعية إنجاز) لتنفيذ كل تلك البرامج ومواكبة هذا التطور الهائل. ونظرًا لتنوع برامج التدريب التي تقدمها وزارة التربية والتعليم للمعلم، سواء أكان ذلك قبل الخدمة أم أثناء الخدمة، فقد جاءت هذه الدراسة للإجابة عن السؤال الرئيس التالي: ما مستوى الدافعية الأكاديمية المهنية (دافعية الإنجاز) للمعلمين في مديرية قصبة مدينة عمان الأردنية؟
منشور:
2016
التحديث: 2017